تاريخ الاضافة: 5 نوفمبر، 2007 عدد الزوار : 619

رسالة عتاب لمنتكس

أخي  العزيز:  السلام عليك ورحمة الله وبركاته


بداية آمل أن تكون بصحة جيدة، وأسأل الله أن يديم عيك نعمه ويتم عليك مننه، وأن يرزقك شكرها ويعينك على مراعاة حقوقها …


أخي العزيز: أساليب الكلام تكاد تتزاحم على شفتي .. ولغة الحديث إليك تتبعثر في سماء البحث عن قالب مناسب أضع فيه كلامي هذا .. فكم بحثت عن أوراق جميلة أنثر لك عليها حباً في القلب قد طال كتمانه وأصب عليها قطرات من الأنين قد كلّ الصدر بحمله .. وأنقش على صفحاتها كلمات من الود والمحبة الصادقة … وحتى يدوم هذا الحب فإني أزينه بشيء من العتاب الصادق النابع من قلب أحبك وأحب الخير لك أما سمعت قول القائل يوم قال:


     إذا ذهب العتاب فليس ود                ويبقى الود ما بقي العتاب


أخي الغالي : لو ذهبت أستقصي نعم الله الظاهرة عليك لما وسعني عدها وحصرها {وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لا تُحْصُوهَا إِنَّ الإِنسَانَ لَظَلُومٌ كَفَّارٌ} ومن أجلِّ النعم التي يُنعم بها المولى جل وعلا على عبده نعمة الإيمان والهداية ومعرفة الله وشرعه وانفتاح العقل والقلب لحمل هذا النور الذي لا يهبه الله إلا لمن أحبّ من عباده، وإنني والله لشهيد أمام الله جل وعلا وكفى بالله شهيداً أنه قد وهبك من هذا النور ما أنت تعلمه، ومنحك من العلم والرشاد ما أصبح الناس يشيرون به إليك، فما أجلها من نعمة وما أعظمها من منة …


فبالله عليك بعد هذا هل يليق بك أن تقابل هذه النعم بمعصيته وتجحد إحسانه بانتهاك محارمه؟ ماهذه الأخبار التي أسمعها عنك بين الفينة والأخرى وكلها تتحدث عن صور شتى للتراجع والفتور والكسل الذي أخذ يدب في علاقتك بربك وعلاقتك بإخوانك من أهل الخير والصلاح، وغيابك عن اجتماعاتهم أكبر شاهد لذلك، ثم اعلم جيداً أن هذه الدنيا بكل صعوباتها ومشاكلها ولذاتها زائلة مضمحلة لا محالة، ووالله لا يبقى منها إلا عملك الصالح ..


أخي : هناك آمال كثيرة قد عُلقت فيك وفي أمثالك ممن نحسبهم بإذن الله من طلبة العلم المخلصين ولكن الذي يدمي القلب ويجرح النفس ويحسس الإنسان بمرارة الخسارة حين يرى شابأ قد كان من الأخيار، ثم يراه قد استهوته سبل الردى وأغراه الشيطان وجعله أسير شهواته، فعند ذلك تظلم الدنيا في وجه المرء لا لذات شخص معين بل لما كان يستطيع أن يقدمه هذا الشخص لولا طاعته للشيطان، فبالله عليك هل أدركت هذا الكلام وهلاّ سبحت قليلاً في فضاء هذه المعاني التي اختصرتها لك فإني إخالك من الفطناء الأذكياء . بُورك فيك ووُفقت لكل خير .          

شارك بتعليق



بدون تعليقات حتى الآن.