تاريخ الاضافة: 25 أكتوبر، 2007 عدد الزوار : 1241

رسالة إمام المسجد

أخي  إمام المسجد:  سلام الله عليك ورحمته وبركاته 0


يقول سبحانه وتعالى عن الصالحين أنهم كانوا يقولون : {وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا}.


يا إمام المسجد : للإمام في الإسلام آداب , منها :


أولها : الصدق والإخلاص وهذا أمر مشترك في كل عمل يراد به وجه الله سبحانه تعالى .


ثانيا : أن يعمل الإمام بعلمه لينفع الله بإمامته


ثالثا : أن يتحبب إلى قلوب الناس .


يقول الله تعالى في رسوله صلى الله عليه وسلم : { وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ } .


ويقول تعالى أيضا : {فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنْ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ}.


رابعا : أن يخفف على الناس في الصلاة تخفيفا مقبولا, فلا يقصر ويذهب روح الصلاة ولا يطيل فيشق على الناس.


قال عليه الصلاة والسلام : ( من صلى منكم بالناس فليخفف فإن فيهم الضعيف والكبير والصغير وذا الحاجة ).


خامسا : أن يكون داعية مع إمامته، فينبه على الأخطاء بأسلوب لبق محبب، وأن يكون محترما لشعور المسلمين , فلا يجرحهم بالكلمات البذيئة ..


سادسا : أن يكون مواظبا على أداء الفرائض في مسجده فإنها أمانة استرعاه الله عز وجل عليها, وعليه أن يكون مقبلا بقلبه وقالبه, وحضوره في مسجده


سدد الله خطاك ونفع بك ووفقك لما فيه رضاه…


وسلام الله عليكم ورحمته وبركاته ,،،،

شارك بتعليق



بدون تعليقات حتى الآن.