تاريخ الاضافة: 14 نوفمبر، 2007 عدد الزوار : 657

رسالة إلى فارغ

أخي المبارك: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته …


 يا من تشكو الفراغ والملل .. اعلم أن الفراغ بطالة ومن أراد أن ينتج فلا بد أن يشتغل بالنافع والمفيد في الدين والدنيا ويملأ فراغه بكل حسن من القول والفعل، وإذا أردتَّ أن تشغل نفسك فأشغلها بمعالي الأمور لا بسفاسفها… بعض الناس همه بطنه وفرجه إذا توفر لديه طعامه وشرابه وامرأته وما يقضي به شهوته فقد حقق مراده من لهو إلى طعام إلى تلفاز إلى أصحاب إلى نوم فقط كما يقال ( دوام – إيدام – مدام – منام ) ووالله لا تنتصر الأمة يمثل هؤلاء فلا تدع وقتك يضيع … عليك أن تنتقل من طاعة الله إلى أخرى … انظر إلى سيرة النبي عليه السلام… تجدها مليئة بالجد والعمل …. من تبليغ دين الله …. إلى تعليم الجهال إلى خدمة الأهل إلى العبادة … فعلى المؤمن إشغال وقته … وأن لايبقى  فارغًا ولو كرهت نفسه ذلك … فمن لزم الرقاد فاته المراد .. ومن طلب المعالي استقبل من الأمور العوالي.


فمن هجر اللذات نال المنى ومن        أكب على اللذات عض على اليد


فتكون تتقلب من طاعة إلى أخرى من قراءة قرآن إلى خدمة للأهل إلى غير ذلك مما بنفع الفرد والمجتمع


 أيها الفارغ …. وزع شريطا …. اقرأ كتابا …. علم جاهلا …. انصح عاصيا …. رغب متكاسلا …. رهب متماديا …. قدم مشروعا …. أكرم كبيرا ….


تصدق على فقير …. أعن محتاجا …. امسح رأس يتيم …. اخدم أهلك …. تكلم بالكلمة الطيبة …. كف أذى …. أحفظ آية …. تعلم حديثا …. صلِ لله تعالى ….


أمط أذى …. زر المقابر …. تبسم في وجه أخيك …. بر والديك … اسمع نافعا … وزع ما يفي الفرد والمجتمع …… إلى غير ذلك من الأشياء النافعة، والمهم أن تعمل شيئا للإسلام حسب استطاعتك ومقدرتك وشكرا وتذكر أن الساعات محسوبة عليك والدقائق معدودة وكل نفس ذائقة الموت، والسلام عليكم.

شارك بتعليق



بدون تعليقات حتى الآن.